تدمير آلية عسكرية للاحتلال التركي بريف عين عيسى

عاودَ الاحتلالُ التركيُّ والفصائلُ الإرهابيَّةُ التَّابعة له محاولةَ التسلُّلِ إلى قرية صيدا بريف ناحية عين عيسى شمال شرق سوريا بهدف احتلالِها.
وقال مراسلُنا، إنَّ القريةَ شَهِدَتْ قصفاً مُكثفاً ومحاولةَ تسلّلٍ جديدةً للاحتلال التركي وفصائله الإرهابية، تصدَّتْ لها قوَّاتُ سوريا الديمقراطية التي تمكَّنتْ من تدميرِ آليَّةٍ عسكريَّةٍ على تخوم القرية، وأجبرتِ المهاجمين على التراجع والفرار.

وأضافَ مراسلُنا أنَّ الاحتلالَ كثَّفَ قصفَه المدفعيَّ على صيدا ومحيط الطريق الدولي إم فور واستراحةِ النخيل بالإضافة لمحيط ناحية عين عيسى.

هذا ولم تتوقَّفْ هجماتُ الاحتلال التركي والفصائلُ الإرهابية التابعة له، على ناحية عين عيسى منذُ قُرابةِ أربعةِ أشهر، بهدف توسيع رقعة احتلالِهم للأراضي السورية، إلا أنَّ جميعَ هذه الهجماتِ باءتْ بالفشل نتيجةَ تصدّي “قسد” في إطار حقِّ الدفاع المشروع.

قد يعجبك ايضا