تحرير قلعة “هرقل” البوابة الغربية لدخول مدينة الرقة

بعد إعلان القيادة العامة لغرفة عمليات غضب الفرات عن انطلاق معركة الرقة الكبرى، وصل مقاتلو قوات سوريا الديمقراطية “قسد” من الجهة الغربية إلى مدينة الرقة، وحرّروا تلّة “قلعة هرقل” التي تعتبر البوابة الغربية لدخول المدينة من الغرب، ومن الجهة الشرقية حرّر المقاتلون حي “المشلب” بعد ساعات من الإعلان عن المعركة الكبرى.

وتحرّك مقاتلو قوات “قسد” من الجهة الغربية نحو مدينة الرقة، وبعد معارك واشتباكاتٍ قوية مع  داعش، تمكّن المقاتلون من تحرير منطقة استراتيجية تسمى “تل قلعة هرقل” من قبضة التنظيم، ونتج عن هذه الاشتباكات، تكبيد داعش العديد من الأرواح، ولكن لم يُعرف العدد بالتحديد بعد.

وبهذا يكون مقاتلو قوات “قسد” دخلوا أولى أحياء مدينة الرقة من الجهتين الشرقية والغربية.

يذكر أن تلّة هرقل التاريخية والتي تُعرف باسم قلعة هرقل، بُنيت بيد الإمبراطور الروماني على مساحة تقدر بـ 10 كيلو متر مربع، وبارتفاع 6 أمتار، وهذه القلعة في العصر العباسي أعيد ترميمها من قبل الخليفة هارون الرشيد واتخذها كقصر له وعرفت وقتها باسم قصر هارون الرشيد، وتعتبر البوابة الغربية لمدينة الرقة.

ومن جهتهم أكّد ناشطون سوريون معارضون أن قوات النظام، بالتعاون مع “حزب الله” اللبنانى وبقيادة مجموعات “النمر” سيطروا على قريتين داخل الحدود الإدارية للرقة.

الجدير بالذكر بأن النظام يحاول استغلال مرحلة انهيار داعش لإحراز التقدّم في ريف الرقة من الطرفين الغربي والجنوبي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort