تحذير أممي من أن تركيزات غاز الاحتباس الحراري بلغت مستوى قياسيا جديدا

تركيزات قياسية من غازات الاحتباس الحراري والطقس الحار داخل الغلاف الجوي تدفع بكوكب الأرض إلى نقطة مجهولة العواقب، هذا ما قالته المنظمة العالمية للأرصاد الجوية، وهي دائرة أبحاث الطقس التابعة للأمم المتحدة.

وفي معرض حديثه بمؤتمر صحفي في مؤتمر التغير المناخي الذي يعقد في غلاسكو، قال الأمين العام للمنظمة بيتيري تالاس إن الأعوام السبعة الماضية كانت تتجه لأن تكون السنوات السبع الأكثر حرارة على الإطلاق، وكذلك تركيزات غازات الاحتباس الحراري في الغلاف الجوي.

وقال تالاس إننا حطمنا مرة أخرى رقما قياسيا في معدلات غازات الاحتباس الحراري، من ثاني أكسيد الكربون والميثان وأكسيد النيتروس.

وأضاف أنه وبالرغم من فرض إجراءات الإغلاق العام الماضي، إلا أن تركيزات الغلاف الجوي من تلك الغازات آخذة في الزيادة، كما أننا حطمنا الرقم القياسي مرة أخرى في معدلات تركيزات ثاني أكسيد الكربون.

وتابع تالاس أنه يمكننا أن نوقف هذا الاتجاه السلبي في أنماط الطقس إذا نجحنا في الوصول إلى الحياد الكربوني بحلول عام 2050، مؤكدا على أن ذلك هدف طموح وهناك أسباب علمية وجيهة للعمل من أجله.

وحذر التقرير المؤقت الذي أصدرته المنظمة عن حالة المناخ العالمي، معتمدة على بيانات من الأشهر التسعة الأولى من عام 2021، أيضا من تسارع معدلات ارتفاع مستوى مياه البحار عالميا منذ عام 2013 إلى مستوى جديد في عام 2021، مع تزايد معدلات ارتفاع درجة حرارة مياه المحيطات وتحمضها.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort