تحذيرات من انهيار القطاع الصحي في غزة

التحذيراتُ من خطورةِ انتشارِ كورونا في قطاع غزّة والنتائجُ الكارثيّةُ التي يمكنُ أنْ يسببها، لا تزالُ تتوالى، وذلك رغمَ عدمِ تسجيلِ أيِّ إصاباتٍ جديدةٍ بالفيروسِ وفقاً لوزارةِ الصحة الفلسطينية.

المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان حذّر من إمكانية انهيار القطاع الصحي بغزّة في حالِ تفشّي فيروس كورونا، وتدهورٍ كارثيٍّ قد يتعرَّضُ له القطاع حال تفشّي الفيروس.

المركز دعا المجتمعَ الدوليّ ومنظّمةَ الصحةِ العالميةِ إلى الضغط على إسرائيل من أجل إجبارها على الالتزام بواجباتها، والسماح بإدخال كافّة الاحتياجات الطبيّة إلى قطاع غزة، وخاصّةً الأجهزة والمعدّات الطبيّة اللازمة للفحص الطبي لفيروس كورنا.

يأتي ذلك في وقت أكّد فيه الناطقُ باسم وزارة الصحة الفلسطينية أشرف القدرة، بأنه لم تُسجَّل أيُّ إصاباتٍ جديدةٍ بفيروس كورونا المستجد في قطاع غزّة عقِبَ إعلانه في وقتٍ سابقٍ عن نتائجَ فحصٍ أُجريت لـ مئةٍ وثمانٍ وأربعينَ حالةً مشتبهة.

القدرة أضاف أنّ المختبر المركزي أنهى مساءَ الثلاثاء الفحصَ المخبري لسبعِ حالات كان قد اشتبه بها لعائدين إلى البلاد وكانت جميعُ نتائجِها سلبية.

ووفقاً لمتابعات المركز الفلسطيني، تعاني المرافق الصحية في قطاع غزة من تدهورٍ خطيرٍ ناجمٍ عن سياسة الحصار الذي تفرضه إسرائيل على قطاع غزّة منذ ثلاثة عشر عاماً، وتداعيات الانقسام الفلسطيني الداخلي والمناكفات السياسية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort