تحذيرات فرنسية من عودة تنظيم داعش الإرهابي في سوريا والعراق

مع تزايد تحرّكاته بالبادية السورية ومناطق أخرى بالبلاد، وارتفاعِ وتيرة الهجمات الدامية التي ينفّذها في العراق، حذَّرتْ وزارةُ الدفاع الفرنسية من سيناريو عودةِ تنظيم داعش الإرهابي إلى الواجهة من جديد في كُلٍّ من سوريا والعراق.

وزيرةُ الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي، قالت خلالَ تصريحاتٍ إعلامية، إنَّ تنظيمَ داعش الإرهابي لا يزال موجوداً على الأرض في سوريا والعراق ويعملُ على إعادة تنظيم صفوفه، محذرةً من أنَّه قد يعود إلى الواجهة من جديد، في ظل حالة الفوضى الأمنية التي يعيشها البلدان.

وأشارت فلورنس بارلي، إلى تزايد وتيرة الهجمات الدامية التي ينفّذها التنظيم الإرهابي داخلَ العراق وفي البادية السورية، بعد القضاء عليه عسكرياً على يد قوات سوريا الديمقراطية في آذار ألفين وتسعة عشر، الأمرُ الذي يحتّم على التحالف الدولي البقاءَ في المِنْطقة لحين القضاء نهائياً على التنظيم.

وتأتي تصريحاتُ وزيرة الدفاع الفرنسية، بعد إعلان إدارة الرئيس الأمريكي المنتهية ولايتُهُ دونالد ترامب، عزمَها سحبَ خمسمئة جندي أمريكي من العراق منتصف شباط / فبراير القادم.

هذا، وتنفّذ قوات سوريا الديمقراطية بالتعاون مع التحالف الدولي حملاتٍ ضدَّ خلايا داعش الإرهابي في باديتي الحسكة ودير الزور على الحدود مع العراق، بعد هجمات وجرائم اغتيال نفّذتها الخلايا النائمة للتنظيم ضدَّ المدنيين بالمنطقة.

قد يعجبك ايضا