تحذيرات أوروبية من فوضى واضطرابات في العام الجديد

حذرت تقارير أوروبية من أن العالم في عام الفين وواحد وعشرين سيكون مليئاً بالفوضى والاضطرابات، مشيرة إلى أن عام الفين وعشرين لم يكن مثل أي عام آخر في أوروبا خاصة وأن فايروس كورونا من بين التحديات الأخرى وضعت القدرات الأوربية على المحك

إعداد: كريم باقستاني

قد يعجبك ايضا