تجدد المعارك بين الجيش السوداني والدعم السريع في الخرطوم بحري

تجددت المعارك بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع، حول مقر سلاح الإشارة بمدينة الخرطوم بحري، وفي أحياء شرق مدينة الخرطوم.

وقال شهود لوكالة “أنباء العالم العربي”، إن قصفاً استهدف مقر جهاز المخابرات وسلاح الإشارة في الخرطوم بحري، مضيفين أن طائرات مُسيرة تابعة للجيش وجهت ضربات لمواقع الدعم السريع في أحياء الرياض والمنشية والطائف بشرق الخرطوم، وفي عدد من أحياء مدينة بحري.

كما تحدث سكان في مدينة أم درمان، عن هدوء يسود جبهات القتال في أنحاء المدينة التي لا تغيب عنها أصداء المدفعية وضرباتها.

وفي إقليم دارفور بغرب البلاد، قال الجيش في بيان، إن الفرقة السادسة مشاة بمدينة الفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور، تستقبل قوات جديدة.

والفاشر هي المدينة الوحيدة في ولايات إقليم دارفور الخمسة التي لا يزال الجيش يحتفظ بمواقعه فيها.

قد يعجبك ايضا