بيلوسي توجه الديمقراطيين في مجلس النواب للمضي قدما في عزل ترامب

 

في خضم تحقيق حول ما إذا كان ترامب قد أساء استخدام سلطته من خلال حثِّ أنصاره للهجوم على الكابيتول، اعتبرت رئيسة مجلس النواب الديمقراطية نانسي بيلوسي أن القرار الاتهامي الذي أصدره مجلس النواب بحق الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب لمحاكمته أمام مجلس الشيوخ يثبت أن لا أحد فوق القانون.

نانسي بيلوسي جدّدت التحذير من أنّ ترامب يشكّل “خطراً واضحاً وفورياً” على البلاد، فيما قال زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ الأميركي، ميتش مكونيل، إن المجلس سيبدأ محاكمة ترامب بغرض عزله الأسبوع المقبل بعد أن يحيل مجلس النواب مواد المساءلة، مما يدفع بالإجراءات إلى الأيام الأولى من فترة الرئيس المنتخب جو بايدن.

العفو الدولية تصف عهد ترامب بالكارثة على حقوق الإنسان

من جهة أخرى اعتبر المدير التنفيذي لمنظمة العفو الدولية كينث روث، خلال مؤتمر صحفي بجنيف، أن عهد ترامب كان “كارثيا بالنسبة لحقوق الإنسان”، وقال خلال عرضه التقرير السنوي للمنظمة، إن ترامب كان خلال السنوات الأربع الماضية “غير مبال، بل ومعادٍ لحقوق الانسان.

ويصوت مجلس النواب الأمريكي على مساءلة ترامب ويتهمه بالتحريض على تمرد دامٍ ضد الحكومة الأمريكية، فيما يعتبر مراقبون أن موافقة النواب في حد ذاتها وصمة عار في سجل دونالد ترامب، لأنه سيكون أول رئيس يوجه له الكونغرس مرتين تهما ضمن إجراءات الإقالة.

قد يعجبك ايضا