بيلاروسيا…الظروف المناخية تحبط أحلام المهاجرين على حدود بولندا

مع اشتدادِ قساوةِ الظروفِ المُناخيّةِ والانخفاضِ المتزايدِ في درجاتِ الحرارة، وافقَ الكثيرُ من المهاجرينَ على الحدودِ البيلاروسية البولندية على مغادرةِ مخيماتهم البدائية والانتقالِ للإقامةِ في مخازنَ ومستودعاتٍ مؤقتةٍ جهزتْها السلطاتُ البيلاروسية لإقامتِهم في خطوةٍ قد تكونُ لإعادتِهم إلى بلدانِهم أو منعِهم من محاولةِ العبورِ مرّةً أخرى.

صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، قالت في تقريرٍ لها، إنَّ عددَ المهاجرين الذين كانوا يقيمون في مخيماتٍ بدائيةٍ على الحدود الشرقية لبولندا قد انخفضَ بشكلٍ كبير.

وبعد نحو شهرٍ من الانتظار على الحدود، بدَّدت مثلُ هذِهِ المبادراتِ آمالَ العديدِ من المهاجرين في الوصول إلى الغرب، بما في ذلك نحو أربعمئة وثلاثين شخصًا عادوا الخميس إلى العراق في رحلةِ عودةٍ من بيلاروسيا.

في المقابل، يتشبثُ العديدُ من المهاجرين بالأملِ في العبورِ إلى الاتحادِ الأوروبي، إذ أعلنت سلطات حرس الحدود البولندي أن محاولاتِ عبورٍ قد وصلت إلى مئتينِ وخمسٍ وخمسين محاولةً ليلَ الخميس الماضي.

ويعيش المهاجرون في ظروفٍ قاسيةٍ بالقرب من الحدود منذ ما يقارب الشهر وأكثر، بعد أن قرروا مغادرةَ بلدانهم وطلبَ اللجوء في الدول الأوروبية بسببِ تردّي الأوضاع الأمنية والاقتصادية وانتشار الفساد في مفاصلِ الحكوماتِ التي تديرُ بلدانَهم.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort