بيدرسون إلى دمشق لبحث المسار السياسي في سوريا

يتوجّه مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، غير بيدرسون اليوم السبت، إلى دمشق لبحث مسار الحل السياسي في البلاد، وعقد جولة تاسعة من اجتماعات ما تسمى اللجنة الدستورية.
وأفادت وسائل إعلامٍ مقرّبة من الحكومة السورية، أن بيدرسون سيلتقي خلال زيارته إلى العاصمة دمشق، وزير الخارجية في الحكومة فيصل المقداد، والرئيس المشترك للجنة مناقشة تعديل الدستور أحمد الكزبري، والسفير الروسي ألكسندر يفميوف، والسفير الإيراني حسين أكبري.

وأشارت الوسائل الإعلامية، إلى أنه من المقرّر أن يبحث المبعوث الأممي إمكانية تحديد موعدٍ لانعقاد الجولة التاسعة للجنة مناقشة الدستور، بعد توافق المشاركين في لجنة الاتصال العربية على عقد الاجتماع المقبل في عمان.

ويأتي هذا التحرّك الأممي في ظل ركود العملية السياسية في سوريا، وفشل جميع الجهود لعقد جولةٍ تاسعة من اجتماعات اللجنة الدستورية، وعدم تحقيق أيِّ نتائجَ يمكن البناء عليها لكتابة دستورٍ جديدٍ للبلاد.

قد يعجبك ايضا