بيان يستنكر حصار الحكومة السورية على تل رفعت ويدعو لفكه

استنكر العاملون في القطاع الصحي في عفرين وتل رفعت الحصار الذي تفرضه الحكومة السورية على المنطقة، مشيرين إلى أن المنطقة تتجه صوب كارثة إنسانية.
وأشار العاملون في بيان إلى أن الحصار استمرار لحملة الضغوط على أهالي عفرين، للنيل من إرادة المقاومة لديهم، وإصرارهم على حق العودة لديارهم بعد العدوان التركي على عفرين واحتلالها وتهجير سكانها.

وأضاف البيان “أنه لمن دواعي الاستغراب والتنديد في آن واحد، أن تُقابل جميع المبادرات الإيجابية وخطوات مد اليد للحوار التي تقوم بها الإدارةُ الذاتيةُ بالمزيد من التضييق والحصار، ومنع وصول المواد الحياتية إلى المقاطعة، كالأدوية والمحروقات والمواد الغذائية”.

وفي الختام، استنكر البيان صمت وتغافل جميع الأطراف الفاعلة التي تدعي حرصها على حل الأزمة السورية، وكذلك المنظمات الحقوقية والإنسانية المعنية، ودعاهم للقيام بواجبهم الإنساني حيال المواطنين.

قد يعجبك ايضا