بيانات: حماية أردوغان كلفت أكثر من 155 مليون ليرة خلال 4 أشهر

بياناتٌ رسميةٌ صادرة من هيئات تابعة للنظام التركي كشفت بالأرقام حجم ما يتم إنفاقُهُ بحجة حماية رئيس النظام التركي رجب أردوغان الشخصية، رغم ما تعانيه البلاد من أزمة اقتصادية تسببت بها مغامرات أردوغان الخارجية وسياسته الداخلية غير المدروسة.

البياناتُ كشفت أن ما تم إنفاقُهُ على حماية أردوغان الشخصية، كلّفتِ البلادَ أكثر من مئة وخمسة وخمسين مليون ليرة، خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الحالي، بينما بلغ الإنفاقُ على حماية البرلمان نحو ثلث هذا المبلغ في الفترة نفسها.

وبحسب المديرية العامة للأمن، فإن إدارة حماية أردوغان، أنفقت مئة وخمسة وخمسين مليوناً وأربعمئة وثمانية وثلاثين ألف ليرة تركية في الفترة من كانون الثاني إلى نيسان الماضيين، وهو ما يتوافق مع الراتب الشهري لحوالي ستة وثلاثين ألفاً وستمئة من العاملين في الحد الأدنى للأجور.

من جانبها، ذكرتِ المديريةُ العامة للأمن بوزارة الداخلية، أن الإنفاق على سلامة مجلس النواب بلغ ثمانية وخمسين فاصلة اثنين مليون ليرة، أي نحو ثلث إنفاق حماية رئيس النظام، كما تجاوزت ميزانيةُ حماية أردوغان ميزانيتي إدارة المخدرات والجريمة المنظمة.

هذا، ويرفضُ النظامُ التركي منذ سنوات الكشفَ عن تفاصيل الحماية الأمنية المخصصة لأردوغان، رغم أن أحزاب المعارضة قدّمت عدةَ مرات اقتراحاتٍ برلمانيةً بهذا الخصوص.

وفقدتِ الليرةُ التركية بحدود عشرين بالمئة من قيمتها هذا العام، كما قفز التضخّمُ إلى سبعين بالمئة في أبريل نيسان على أساس سنوي، وهو أعلى معدّل منذ عقدين من الزمن، فيما يتوقع خبراءُ الاقتصاد استمرارَ ارتفاع التضخم مع تراجع قيمة الليرة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort