بيانات رسمية : بلديات حزب العدالة والتنمية تحتل المرتبة الأولى بالديون في تركيا

بينما يتوجّه الناخبون في تركيا إلى صناديق الاقتراع التي فتحت أبوابها صباح الأحد للإدلاء بأصواتهم بالانتخابات البلدية، كشفت وزارة الخزانة والمالية بتركيا في أحدث بياناتها أن بلديات حزب العدالة والتنمية الحاكم تحتل المرتبة الأولى في الديون.

البيانات، أظهرت أنّ الجزء الأكبر من إجمالي ديون الخزانة البالغة عشرة مليارات وخمسمئة وأربعة وعشرين مليون ليرة لثلاثين بلدية وشركة بلدية في جميع أنحاء البلاد، يخص بلديات حزب العدالة والتنمية الحاكم لوحدها.

ووفقاً لوزارة الخزانة والمالية، فإن بلدية قوجه إيلي الصناعية تصدرت المركز الأول بإجمالي ديون بلغت مليارين ومئة وثلاثة ملايين ليرة تركية، ثم جاءت بلدية سامسون في المرتبة الثانية بدين قدره مليارٌ وأربعةٌ وستون مليون ليرة، أما المرتبة الثالثة كانت من نصيب بلدية بورصة بـ خمسمئة وسبعة وتسعين مليون ليرة تركية.

وأوضحت البيانات، أن بلديات زونغولداك ودنيزلي الكبرى وساكاريا وغازي عنتاب الكبرى ويوزغات، إضافة لإدارة المياه والصرف الصحي في ولايات بورصة وسامسون وملاطية وسيواس وقيصري وقونية ودنيزلي، جميعها مدرجة في قائمة الإدارات المحلية المَدِينَةِ للخزانة.

وزارة الخزانة والمالية أدرجت في قائمة الديون، خمس بلديات وست شركات بلدية تابعة لحزب الشعب الجمهوري، حيث بلغت ديون بلديات أنقرة وأضنة وأنطاليا وإزمير ومرسين نحو ثلاثة مليارات ليرة تركية، فيما بلغت ديون شركات البلديات ثمانمئة وتسعة ملايين ليرة.