بومبيو يزور كابول على أمل التوصل لاتفاق سلام مع طالبان

في زيارة قبل الجولة السابعة من محادثات السلام بين قادة طالبان والمسؤولين الأمريكيين لإيجاد تسوية سياسية لإنهاء الحرب المستمرة منذ 18 عاما، التقى وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بالرئيس الأفغاني أشرف غني، في العاصمة الأفغانية كابول.

وتأتي زيارة بومبيو إلى أفغانستان، لمناقشة محادثات السلام الجارية مع طالبان والوضع الأمني قبل الانتخابات الرئاسية الأفغانية المزمع إجراؤها في سبتمبر أيلول القادم.

وقال بومبيو إنه يأمل أن يكون لديهم اتفاق سلام قبل الأول من سبتمبر، وأن هذه هي مهمتهم المحددة، كما أنهم متفقون على أن السلام هو على رأس أولوياتهم، إذ أن أفغانستان يجب ألا تستخدم مرة أخرى كمنصة للإرهاب الدولي، وفق تعبيره.

كما أضاف بومبيو أن الولايات المتحدة لن تتفاوض مع طالبان نيابة عن الحكومة أو شعب أفغانستان.
وستركز المحادثات بين واشنطن وطالبان على وضع جدول زمني لسحب القوات التي تقودها الولايات المتحدة من أفغانستان، وعلى ضمان طالبان بألا يخطط المتشددون لشن هجمات انطلاقا من الأراضي الأفغانية.
ويوجد في أفغانستان حوالي 20 ألف جندي أجنبي، معظمهم أمريكيون، في إطار مهمة لحلف شمال الأطلسي تقودها الولايات المتحدة، للتدريب والمساعدة وتقديم المشورة للقوات الأفغانية. وتشارك بعض القوات الأمريكية في عمليات لمكافحة الإرهاب.

قد يعجبك ايضا