بومبيو: مستعدون للحديث مع إيران دون شروط مسبقة

في إطار جولة أوروبية محورها الرئيس التوترات المتصاعدة بين واشنطن وطهران، أعرب وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، عن استعداد بلاده للحوار مع إيران دون شروط مسبقة، وقال إن الحوار ممكن إذا تصرفت إيران كدولة طبيعية على حد قوله.

بومبيو وخلال مؤتمر صحفي مع نظيره السويسري إغنازيو كاسيس، قال إن جهود بلاده ستتواصل لإنهاء الأنشطة الإيرانية الخبيثة، مضيفاً بأن مشكلات الشعب الإيراني هي نتاج 40 سنة من حكم النظام الحالي، وليس نتيجة العقوبات.

تصريحات بومبيو هذه جاءت بعد يوم من إعلان الرئيس الإيراني حسن روحاني، استعداد بلاده لإجراء محادثات، بشرط أن تبدي واشنطن الاحترام، مضيفاً أن بلاده لن تذهب إلى المحادثات بدافع الضغوط.

من جهته أبدى وزير الخارجية السويسري إغناسيو كاسيس استعداد سويسرا للإسهام في تخفيف التوتر بين الولايات المتحدة وإيران، وأشاد بتصريحات ترامب الأخيرة بشأن إيران واصفاً إياها بالخطوة في الاتجاه الصحيح.

اجتماع المسؤول الأمريكي مع نظيره السويسري هذا جاء في خضم مخاوف أثارت احتمال التصعيد مع إيران، الأمر الذي خلق مؤخرا حالة من القلق الكبير لدى الدول الأوربية ومنطقة الشرق الأوسط.

ويزور بومبيو سويسرا في المحطة الثانية من جولة أوروبية تشمل أربع دول، يسعى من خلالها لحشد الدعم للعقوبات الأمريكية ضد إيران وطمأنة الأوروبيين بأن إدارة ترامب لا تريد الحرب مع إيران.

بيشة: العلاقات مع أمريكا في الوقت الحالي لا تقبل الوساطة

الأجواء الدبلوماسية ومحاولات الوساطة للتخفيف من احتمالية اندلاع توتر مفتوح بين واشنطن وطهران، قوبلت برفض رئيس لجنة الأمن القومي في البرلمان الإيراني، حشمت الله فلاحت بيشة، الذي اعتبر أن الأجواء الحالية غير مهيأة للمفاوضات.

في المقابل، أعلن الجيش الأميركي، أن حاملة الطائرات الأميركية “أبراهام لينكولن”، وقاذفة من طراز “بي 52″، أجرتا مناورات في بحر العرب، في إطار عمليات محاكاة لشن هجمات، لحماية المياه الإقليمية من التهديدات الإيرانية.

قد يعجبك ايضا