بومبيو: الإيرانيون يعرفون بأننا سنحاسبهم على أي هجوم ضدنا

في أعقاب إعلان الولايات المتحدة إرسال مجموعة حاملة طائرات، وقوة من القاذفات إلى منطقة الشرق الأوسط، أكد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بأن الخطوة الأمريكية جاءت بعد رصد واشنطن أنشطة إيرانية تشير إلى تصعيد محتمل في المنطقة.

حماية المصالح الأمريكية من تهديدات إيران تصدرت أولويات الولايات المتحدة، إذ أوضح بومبيو بأن الإيرانيين يفهمون بالضبط ما هي وجهة نظرهم بشأن التهديدات التي يمثلونها لمصالح الولايات المتحدة في جميع أنحاء العالم.

تصريحات بومبيو تلك عززتها أخرى صدرت عن باتريك شاناهان القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي، أكدت بأن البنتاغون وافق على إرسال حاملة طائرات وقاذفات إلى الشرق الأوسط، بسبب تهديد جاد من قوات النظام الإيراني.

شاناهان أوضح بأن هذا يمثل إعادة تمركز للعتاد تتسم بالحذر، رداً على مؤشرات تهديد جاد وواضح، داعياً النظام الإيراني إلى وقف جميع الاستفزازات، ومضيفاً بأنهم سيحملون النظام الإيراني مسؤولية أي هجوم على القوات الأمريكية أو مصالحها في المنطقة.

ويأتي القرار بعد أيام من إعلان واشنطن عدم تجديد الإعفاءات الممنوحة للدول التي تشتري النفط الخام الإيراني، وذلك في إطار تشديد العقوبات الأميركية على طهران، بسبب برنامجها النووي وتدخلها في شؤون دول المنطقة.

طهران تستعد لإعلان ردها على انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي

في المقابل كشف الإعلام الإيراني عن استعداد الرئيس حسن روحاني إعلان إجراءات عملية، تمثل ردّ بلاده على انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي، الأربعاء المقبل، والذي أكد بأن طهران ستبيع النفط رغم العقوبات الأمريكية.

وأشارت مصادر مطلعة، إلى أن انسحاب طهران من الاتفاق النووي ليس مطروحاً في هذه المرحلة، مؤكدة إمكانية أن يعلن روحاني عن خفض جزئي أو كلي لبعض تعهدات إيران في الاتفاق النووي، وفقاً للمادتين 26 و36 من بنود الاتفاق.

وتفتح هاتان المادتان لإيران إمكانية التوقف عن احترام جزء من التزاماتها، أو مجملها، في حال أخلّت الولايات المتحدة أو أطراف أخرى بالاتفاق.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort