بوليتيكو: بايدن حسم قراره بإبقاء الحرس الثوري الإيراني على قوائم الإرهاب

نقلت مجلة بوليتيكو الأمريكية، عن مسؤول أمريكي قوله، إن الرئيس الأمريكي جو بايدن حسم قراره بإبقاء الحرس الثوري الإيراني على قائمة التنظيمات الإرهابية، في حين رحب رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، بهذا القرار.

المجلة الأمريكية نقلت عن مسؤول أمريكي قوله، إن بايدن أبلغ قراره لرئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت خلال مكالمة هاتفية في الرابع والعشرين من أبريل نيسان الماضي، مشيراً إلى أن القرار “نهائي تماماً” وأن ما وصفها بنافذة الامتيازات الإيرانية قد أُغلقت.

وبحسب المجلة، فإن واشنطن لن ترفع تصنيف الإرهاب عن الحرس الثوري الإيراني، إذا لم توافق طهران على اتخاذ خطوات معينة لتهدئة المخاوف الأمنية فيما بعد الاتفاق النووي، مؤكداً أن موقف الإدارة الأمريكية لن يتغير وخاصة بالنظر إلى التهديدات المستمرة من قبل الحرس الإيراني ضد الأمريكيين.

وخاضت إيران والقوى العالمية جولات مفاوضات في فيينا خلال الأشهر الماضية بهدف إعادة العمل بالاتفاق النووي المبرم بين الجانبين عام 2015، الذي انسحب منه الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب بعدها بثلاث سنوات.

إسرائيل تشيد بقرار بايدن إبقاء حرس إيران الثوري بقائمة الإرهاب

وفي السياق، رحّب رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، الأربعاء، بعزم الإدارة الأميركية إبقاء الحرس الثوري الإيراني على قائمة التنظيمات الإرهابية.

وكما وصف القرار الذي يُرتقب أن يتخذه بايدن “بالصائب والعادل”، موضحاً أن الرئيس الأميركي أطلعه عليه خلال مكالمتهما الأخيرة.

إلى ذلك أشار رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، إلى أن بايدن اتخذ ما وصفه بالقرار “الصحيح والعادل” بعدم شطب أكبر منظمة إرهابية في العالم متورطة في توجيه وتنفيذ هجمات إرهابية قاتلة وزعزعة استقرار الشرق الأوسط، على حد تعبيره

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort