بولندا والمجر تحظران استيراد الحبوب من أوكرانيا لحماية إنتاجهما المحلي

أعلنت بولندا والمجر السبت حظر استيراد الحبوب ومنتجات زراعية أخرى من أوكرانيا بهدف حماية انتاجهما المحلي، وفق مسؤولين من البلدين.

وكانت صادرات الحبوب الأوكرانية إلى الدول الأخرى تمر عبر الاتحاد الأوروبي منذ إغلاق طريق التصدير التقليدي عبر البحر الأسود بسبب الهجوم الروسي.

لكن بسبب مشاكل لوجستية، أدى تراكم مخزونات الحبوب في بولندا إلى انخفاض أسعارها في السوق المحلية، ما دفع بالمزارعين إلى التظاهر وإجبار وزير الزراعة البولندي على الاستقالة.

وقال زعيم الحزب الحاكم في بولندا ياروسلاف كاتشينسكي “قررت الحكومة حظر واردات الحبوب إلى بولندا بالإضافة إلى عشرات المنتجات الغذائية الزراعية الأخرى”.

وأضاف “والا سيؤدي ذلك إلى أزمة خطيرة في القطاع الزراعي في بولندا”.

وشدد كاتشينسكي في كلمة أمام اجتماع لحزبه “القانون والعدالة” على أن بولندا تواصل مع ذلك دعم أوكرانيا. وقال “نظل دون أدنى تغيير أصدقاء وحلفاء لأوكرانيا”.

وفي بيان مماثل، أعلن وزير الزراعة المجري استفان ناغي على فيسبوك أن بلاده حظرت استيراد المنتجات الزراعية من أوكرانيا.

قد يعجبك ايضا