بوريل يدعو إيران لاستئناف مفاوضات فيينا لإعادة إحياء الاتفاق النووي

في محاولة لإعادة الزخم إلى مفاوضات فيينا النووية، دعا مفوض الشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، إيران لاستئناف تلك المفاوضات الرامية لإحياء الاتفاق النووي المبرم عام ألفين وخمسة عشر، والمتوقفة منذ مارس/ آذار الماضي.

بوريل، وخلال اتصال هاتفي مع وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، أوضح أنّ الوقت قد حان لاستئناف المحادثات بسرعة، ومنع زيادة التوتر، مؤكداً أنّ المخرج الوحيد من الوضع الحالي هو اتباع الدبلوماسية وتجنب الأعمال غير البناءة، حسب تعبيره.

كما لفت منسق السياسة الخارجية للاتحاد الأوربي خلال الاتصال، إلى أنّ الأطراف المتفاوضة ليست بعيدة عن التوصل لاتفاق، معربا عن استعداده لبذل الجهود اللازمة من أجل تحقيق النتيجة التي يتفق عليها الجميع.

بدوره، أشاد وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، بجهود المسؤول الأوروبي للتوصل إلى اتفاق، مرحبا باستئناف المفاوضات، شريطة أنّ تكون منطقية وتؤدي إلى نتائج حقيقية، وفق تعبيره.

وبحسب بيان للخارجية الإيرانية فقد قال عبد اللهيان لبوريل إن واشنطن ستواجه ردا مناسبا من طهران إذا واصلت سلوكها غير البناء في المفاوضات، لا سيما بعد صدور قرار من مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية، يندد بعدم تعاون طهران مع الوكالة.

يذكر أنّ المفاوضات النووية في فيينا، توقفت منذ مارس/آذار الماضي بسبب وجود خلافات بين طهران وواشنطن، حول عدة قضايا، على رأسها مطالبة إيران بإزالة الحرس الثوري من قائمة المنظمات الإرهابية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort