بوادر حل للحرب التجارية مع الصين بإعلان ترامب استئناف المباحثات

بعد أيام فقط على وصفه له بالعدو، عاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وامتدح نظيره الصيني شي جين بينغ، مُرحباً بتصريحات الأخير حول ملف التجارة بين قطبي التجارة العالمية، وقال ترامب إنه أجرى اتصالات مع مسؤولين صينيين تتعلق بملف التجارة.

في حين أعلن المتحدث باسم الخارجية الصينية غينغ شوانغ أن لا علم لديه بالاتصالات التي أشار إليها الرئيس الأمريكي.

وأكد ترامب، خلال مؤتمر صحافي جمعه بالمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل على هامش قمة مجموعة السبع، الاثنين، أن المحادثات الحالية مع الصين حول الخلاف التجاري أهم من أي وقت مضى.

من جانبه قال نائب رئيس الوزراء الصيني لي ووهي والذي كان يقود المحادثات مع واشنطن، إن الصين مستعدة لحل النزاع التجاري من خلال المفاوضات الهادئة وإن بلاده تعارض بشدة تصعيد النزاع.

يأتي هذا بعد أيام على التصعيد التجاري بين البلدين، وزيادة الرسوم الجمركية كإجراءات عقابية، حيث رفع ترامب الرسوم الجمركية ليشمل 500 مليار دولار من الصادرات الصينية، لترد الصين بإجراء مشابه.

وانخفضت العملة الصينية إلى أدنى مستوى لها منذ 11 عاماً، في ظل المخاوف من انكماش اقتصادي عالمي.

استئناف المباحثات الذي أعلن عنه ترامب ،جاء بحسب مراقبين تحت ضغط حلفاء الولايات المتحدة على الرئيس الأمريكي خلال قمة مجموعة السبع في فرنسا، وذلك خوفاً من تعرض الاقتصاد العالمي للخطر