بن سلمان يزور تركيا في إطار جولة شملت مصر والأردن

بعد قطيعةٍ استمرَّت لأكثر من ثلاث سنواتٍ جرّاء عدّة قضايا خلافية في المنطقة، كان أبرزها مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في سفارة بلاده بتركيا، يتوجَّه ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، اليوم الأربعاء إلى تركيا في أوّل زيارةٍ رسميّة منذ القطيعة بين البلدين.

زيارةٌ لم يُعلن عنها الجانب السعودي بشكلٍ رسمي، وإنما جاءت في إطار جولةٍ إقليميّة لولي العهد السعودي شملت مصرَ والأردنَ لتنتهي في تركيا، التي هلّلت وسائل إعلامها بالزيارة بشكلٍ لافت، على أمل إعادة تطبيع العلاقات بين البلدين.

ويأمل النظام التركي في إعادة تطبيع علاقاته مع السعودية، لإعادة ترميم ما تبقّى من شعبيته المتهالكة قُبيل الانتخابات المرتقبة، وإنقاذ الاقتصاد المنهار بسبب سياسات أردوغان التي تسببت بانهيار قيمة الليرة وارتفاع التضخّم إلى نسبٍ مرتفعةٍ جداً.

وكان أردوغان قد امتنع عن تصريحاته الحادة تجاه السعودية، وأجرى زيارةً رسميّة إليها أعلنت من جانب أنقرة فقط، وذلك بعد أن قدم تنازلاتٍ سياسيّةً كبيرة للمملكة، منها طي صفحة مقتل خاشقجي، وإحالة قضيته إلى الرياض.

يذكر أنّ ولي العهد السعودي محمد بن سلمان وصل إلى الأردن مساء الثلاثاء قادماً من مصر، حيث كان في استقباله العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، في زيارة تهدف لتعزيز العلاقات بين البلدين، وتوسيع التعاون في المجالات كافة، إضافة إلى بحث المستجدات الإقليمية، وَفقاً لمصادرَ أردنية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort