بلينكن يبحث وقف إطلاق النار بغزة مع مسؤولين إسرائيليين

على وقع الخلافات بين الطرفين التي تتداولها وسائل الإعلام، بحث وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن اتفاق وقف إطلاق النار في قطاع غزة، والإفراج عن الأسرى والمحتجزين، خلال اجتماع مع مسؤولين إسرائيليين.

المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، ماثيو ميلر، قال في بيان إن الوزير بلينكن بحث مع مستشار الأمن القومي الإسرائيلي، تساحي هنغبي، ووزير الشؤون الإستراتيجية، رون ديرمر، الجهود الجارية لوقف إطلاق النار في غزة وتأمين الإفراج عن جميع المحتجزين الإسرائيليين.

كما شدد وزير الخارجية الأمريكي خلال اللقاء، على أهمية تجنب التصعيد مع لبنان، معتبراً أن التوصل لاتفاق في غزة سيسهم في خفض التصعيد على الحدود اللبنانية الإسرائيلية، وأن واشنطن تواصل العمل مع الوسطاء من أجل التوصل لوقف النار في القطاع.

مسؤولون يشككون في إمكانية التوصل لاتفاق لإنهاء الحرب في قطاع غزة
وفي السياق، قال مسؤولون أمريكيون مطلعون على المفاوضات، إن مسؤولي إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، يشككون بشكلٍ مُتزايدٍ في إمكانية توصُّل إسرائيل وحركة حماس، إلى اتفاقٍ شاملٍ لوقف إطلاق النار، ضمن المُقترح الحالي، الذي أعلنه بايدن، نهاية الشهر الماضي.

المسؤولون أوضحوا في تصريحات لمجلة “بوليتيكو” الأمريكية، التي لم تكشف عن هويتهم أن إسرائيل وحماس توافقتا بشكلٍ عام، على الشروط المنصوص عليها في المرحلة الأولى من المقترح، لكنهما على خلافٍ حول كيفية إنهاء القتال، مرجّحين استمرار الحرب حتى نهاية العام الجاري.

وكان البيت الأبيض قد عبر عن خيبة أمله بعد الانتقادات التي وجهها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو للولايات المتحدة، فيما يتعلق بتأخير تسليم الأسلحة الأمريكية إلى إسرائيل. وقال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي جون كيربي إن تصريحات نتنياهو مهينة لبلاده.

قد يعجبك ايضا