بلينكن لا يؤيد اعتراف ترامب بسيادة إسرائيل على الجولان

اعتبر وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن أنّ هضبة الجولان السورية مهمّةٌ لأمنِ إسرائيلَ، من دون تأييدِهِ لقرارِ الرئيسِ الأمريكيِّ السابقِ دونالد ترامب الاعتراف بسيادة إسرائيل عليها.

وقال بلينكن في تصريحاتٍ صحفية، من الناحية العملية، إنّ السيطرةَ على الجولان لها أهميةٌ حقيقيةٌ لأمن إسرائيل، مضيفاً أنّه إذا تغيّر الوضع في سوريا بمرور الوقت فإنهم سيبحثون هذا الشيء.

واعتبر بلينكن وجود فصائلَ مسلّحةٍ مواليةٍ للنظام الإيراني داخل سوريا، يشكّل تهديدًا أمنيًا كبيرًا لإسرائيل، يتطلّب استمرار السيطرة على الجولان.

وكان الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب وقع إعلانًا يعترف بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان السورية التي احتلتها إسرائيل عامَ ألفٍ وتسعِمئةٍ وسبعةٍ وستين.

قد يعجبك ايضا