بلومبيرغ: هبوط الليرة التركية يفقد المستثمرين الثقة بالاقتصاد التركي

كشفت شبكةُ “بلومبيرغ” أن المستثمرينَ لا يثقونَ في الاقتصادِ التركي، وينظرونَ بارتيابٍ إلى وضعِ المصارفِ بالبلاد، في ظلِّ الهبوطِ الكبيرِ لليرة.
وتراجعت سنداتُ ثلاثٍ من المؤسساتِ المُقرِضةِ في تركيا، بعدما هبطت تداولاتها إلى مستوياتٍ وصِفت بالمقلقة، خلالَ الأيامِ الأخيرة.

ويعيدُ الهبوطُ الأخيرُ لليرةِ إلى الأذهانِ ما وقعَ سنة ألفينِ وثمانية عشر، حين هوت الليرةُ بشكلٍ قياسيٍّ وغيرِ مسبوق، مع توترِ العلاقاتِ مع واشنطن.

واضطرت الشركاتُ حينها إلى إعادةِ جدولةِ ملياراتِ الدولارات، بعدما عجزت المؤسساتُ المَدينةُ عن سدادِ القروضِ الخارجية، نظراً إلى ارتفاعِ التكلفة.

وتراجعت الليرةُ التركية بثماني عشرة في المئة، خلال العام الجاري، لتصل إلى سبع ليرات فاصلة اثنتين وعشرين مقابل الدولار، مع إغلاقِ تداولاتِ يوم الثلاثاء الماضي.

قد يعجبك ايضا