بعد تجربة فاشلة….”فيرجن أوربت” تنجح بإرسال صاروخها إلى الفضاء

بعد إخفاقها في شهر أيار/مايو من العام الفائت، في إطلاق صاروخها على ارتفاع ألف متر من طائرة ضخمة، تمكنت أخيراً شركة “فيرجن أوربت” بإرسال الصاروخ بنجاح إلى الفضاء بعد إطلاقه من أحد أجنحة طائرة “بوينغ 747”.

وأطلقت شركة “فيرجن أوربت” صاروخها المسمى “لونشروان” والبالغ طوله 21 متراً، من أحد أجنحة طائرة معدّلة من طراز “بوينغ 747” تدعى “كوسميك غيرل”.

وكانت الطائرة قد أقلعت من ميناء موهافي الجوي والفضائي في الصحراء الواقعة في شمال لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا الأمريكية، وأطلقت الصاروخ فوق المحيط الهادئ.

وتعمدت الشركة في إطلاق الصاروخ من جناح الطائرة لأنه يتسم بسهولة أكبر مقارنة بالإقلاع العمودي، إذ يكفي نظرياً وجود مدرج طيران عادي بدل منصة الإطلاق الفضائية باهظة الثمن.

يُذكر أن شركة “فيرجن أوربت” أسسها الملياردير البريطاني ” ريتشارد برانسون” عام 2012، لتقديم خدمة إطلاق صواريخ تتسم بالسرعة والقدرة على التكييف مع الأقمار الصناعية الصغيرة التي يتراوح وزنها بين 300 إلى 500 كيلوغراماً.

قد يعجبك ايضا