بعد الجدل…دراسة جديدة تبشر متعافي فايروس كورونا

في نتائج واعدة يمكن أن تهدئ المخاوف بشأن المناعة من فايروس كورونا، خلصت دراسة جديدة أجراها باحثون من معهد ” لا غولا” لعلم المناعة في كاليفورنيا بالولايات المتحدة، أن المتعافين من الفايروس يمكن أن يكتسبوا مناعة لسنوات بعد شفائهم.

وأجرى باحثو “لا غولا” قياسات دورية لمستويات الأجسام المضادة وكذلك الخلايا التائية والبائية في الجسم، إلى أن تم التوصل للدراسة التي تبشّر بنتائج واعدة.

ووجد العلماء أن المصابين بفايروس كورونا تتشكل لديهم خلايا مناعية عالية تكفي لمحاربة الفايروس، ومنع إصابتهم مرة أخرى بالعدوى، مشيرين إلى أن المناعة قد تبقى لسنوات.

وحول الجدل الذي أثارته دراسات سابقة بأن الأجسام المضادة تتلاشى في غضون ثلاثة أشهر، قال الباحثون إن مستويات الخلايا المناعية للفايروس تبدأ بالانخفاض في الأشهر التالية، إلا أنها تكون كافية لمنع إعادة العدوى لسنوات، وحتى أن المناعة المتشكلة تخفف التأثيرات إذا أصيب الشخص مرة أخرى.

قد يعجبك ايضا