بسبب كورونا… ملايين الأطفال عرضة للإصابة بالحصبة

قالت منظمة الصحة العالمية ومؤسسة “مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها” الأمريكية، في تقرير، إن التحصين ضد الحصبة انخفض بشكل كبير منذ أن بدأ فايروس كورونا بالتفشي، مما أدى إلى عدم حصول 40 مليون طفل حول العالم على اللقاح العام الماضي.

وكشف التقرير، إن ملايين الأطفال أصبحوا الآن عرضة للإصابة بالحصبة، وهي من بين أكثر الأمراض المعدية في العالم.

وأضافت المنظمة العالمية والمؤسسة الأمريكية، أن الانخفاض المستمر في التطعيم ضد الجدري وضعف مراقبة المرض وتأخر خطط الاستجابة بسبب فايروس كورونا، إضافة لتفشيه في أكثر من 20 دولة، كل هذا يعني أن مرض الحصبة بات تهديداً وشيكاً في كل منطقة بالعالم.

وسجلت منظمة الصحة العالمية أن 81 في المئة فقط من الأطفال حصلوا على أول جرعة لهم من لقاح الحصبة، بينما حصل 71 في المئة على جرعتهم الثانية، في أقل معدلات التغطية عالمياً لأول جرعة من لقاح الحصبة منذ 2008.

الجدير ذكره، أن أكثر من 95 في المئة من وفيات الحصبة تقع في الدول النامية، خاصة في إفريقيا وآسيا، وليس هناك علاج محدد للحصبة، لكن اللقاح بجرعتيه فعال بنسبة 97 في المئة في الوقاية من المرض الشديد والوفاة في حال الإصابة بالحصبة.

قد يعجبك ايضا