بسبب فاغنر.. وزارة الدفاع في بولندا تعزز قواتها على الحدود مع بيلاروسيا

أعلن أمين اللجنة الأمنية في بولندا، زبيجنيو هوفمان، نقل تشكيلات عسكرية إلى الحدود مع بيلاروسيا شرق البلاد، بسبب التهديدات المحتملة المرتبطة بوجود مجموعة فاغنر.

وأضاف هوفمان، أن التدريبات المشتركة للجيش البيلاروسي مع مجموعة فاغنر يمثل استفزازاً لوارسو.

من جانبها قالت وزارة الدفاع في بيلاروسيا، إن عناصر من مجموعة فاغنر بدأوا في تدريب عدد من قواتها الخاصة في منطقة عسكرية على بعد أميال قليلة من الحدود مع بولندا العضو في حلف شمال الأطلسي.

يذكر أن مجموعة فاغنر الروسية، كانت من أبرز التشكيلات العسكرية الروسية التي شاركت في الحرب على أوكرانيا، غير أن خلافات بين وزارة الدفاع الروسية والمجموعة، دفعت الأخيرة لتحرك عسكري قصير ضد القيادة العسكرية الروسية، انتهى عقب اتفاق بوساطة من بيلاروسيا، والذي قضى بمغادرة عناصر المجموعة إلى أراضيها.

قد يعجبك ايضا