بريطانيا تسحب كتاباً للأطفال بسبب شكاوى حول رسائله العنصرية

أعلنت دار جامعة أوكسفورد للطباعة، سحب جميع نسخ كتاب شهير للأطفال، من الأسواق والمكتبات، وإتلاف النسخ التي تحتفظ بها، وذلك على خلفية استمرار شكاوى حول رسائله العنصرية ضد سكان منطقة الشرق الأوسط.

وقال متحدث باسم دار أوكسفورد للطباعة: “في أوكسفورد، نقوم بانتظام بمراجعة وإجراء تغييرات على قائمة القصص الخاصة بنا للتأكد من أنها محدثة ومتنوعة وشاملة، وتعكس العالم الحالي الذي نعيش فيه، ونتخذ خطوات لإزالة أي منتجات لم تعد مناسبة من مجموعتنا”.

وكانت الدار قد نشرت في عام 2001، سلسلة للأطفال، أبطالها ثلاثة أطفال يجولون بلداناً وثقافات مختلفة، وفي إحدى كتب السلسلة يسافرون إلى بلاد في الشرق الأوسط، حيث يواجهون هناك أشخاصاً يرتدون ثياباً بسيطة وقديمة وتظهر عليهم علامات العبوس، بحسب الرسومات الموجودة في الكتاب.

كما ظهرت حيوانات الماعز وسط السوق المزدحم، وهي كلها علامات تدل على العنصرية والنظرة الفوقية تجاه مناطق الشرق الأوسط، وفق تعبير العديد من البريطانيين، مطالبين بسحب الكتاب لأنه يعزز أفكار الكراهية لدى الأطفال تجاه سكان هذه المناطق.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort