بروكسل تدعو الدول الضامنة لتنفيذ التزاماتها بشأن إدلب ومحيطها

حذر الاتحاد الأوروبي من مغبة التصعيد في محافظة إدلب السورية ومحيطها والمعروفة باسم المنطقة منزوعة السلاح، جراء تكثيف الغارات الجوية هناك، داعيا روسيا وتركيا لتنفيذ التزاماتها في المنطقة .
وجاء في بيان صدر، اليوم الجمعة، عن المتحدث الرسمي باسم الاتحاد الأوروبي، أن الأطراف الضامنة لأستانا تعهدت، بموجب اتفاق سوتشي، بالمحافظة على خفض التصعيد في إدلب.
ودعا البيان إلى وقف التصعيد العسكري في إدلب، كونه يعرض حياة أكثر من ثلاثة ملايين مدني في المنطقة للخطر، وسيؤدي إلى تفاقم الكارثة الإنسانية، كما وسيزيد بحسب بروكسل من خطورة مواصلة زعزعة الاستقرار في سوريا وفي المنطقة.
وأشار البيان إلى أن الهجمات الأخيرة في إدلب استهدفت أحياء سكنية ومنازل ومستشفيات ومراكز لإيواء النازحين، الأمر الذي نتج عنه سقوط مزيد من القتلى والجرحى بين المدنيين، ودعا الأطراف إلى ضمان وصول المساعدات الإنسانية للسكان.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort