بروكسل.. انتهاكات تركيا على جدول أعمال اجتماع وزراء الخارجية الأوروبيين

تتقدَّمُها انتهاكاتُ النظام التركي لحقوق الإنسان، وتحركاتُهُ الاستفزازية بالمنطقة، إضافةً لتداعيات انتشار فايروس كورونا المستجد… ملفاتٌ متعددة ستكون حاضرةً على جدول أعمال اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في العاصمة البلجيكية بروكسل.

مصادرُ أوروبية قالت، إن الاجتماعَ الذي سيترأسُهُ ممثلُ السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، سيتناول استراتيجيةَ بروكسل للتطعيم ضدَّ فايروس كورونا، ومستقبلَ العلاقات الأوروبية الأمريكية بعد وصول الرئيس المنتخب جو بايدن إلى سُدَّةِ الحكم في الولايات المتحدة.

ملفُّ دبلوماسية المُنَاخ والطاقة، ومستقبلُ العلاقات بين دول الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة بعد خروج الأخيرة من الاتحاد، ستكون حاضرةً أيضاً على جدول أعمال اجتماع وزراء الخارجية الأوروبيين، بِحَسَبِ المصادر.

المصادرُ أكَّدتْ، أنَّ ملفَّ انتهاك حقوق الإنسان داخلَ تركيا من قبل النظام التركي، وتحركاتِ الأخير الاستفزازية في كل من ليبيا وسوريا وشرق المتوسط، ستتصدر جدولَ أعمال الاجتماع.

يأتي هذا بعد أكثر من شهر على تبنّي المجلس الأوروبي قراراً يقضي بإنشاء نظام عقوبات عالمي لحقوق الإنسان، يسمح للاتحاد بفرض عقوبات على الأفراد والكيانات المسؤولة أو المرتبطة بانتهاكات حقوق الإنسان، في خطوة قال جوزيب بوريل، إنها ترسِلُ رسالةً واضحة للمتورطين، أنهم لن يفلتوا من العقاب.

قد يعجبك ايضا