“بروستاغرام” تقنية جديدة ترصد سرطان البروستات بدلاً من ألم المنظار

في انفراجةٍ ثوريةٍ من شأنها تسهيلُ فحصٍ جماعيٍّ سريعٍ لسرطان البروستات ودونَ حدوثِ أيِّ ألم، صمَّمَ علماءُ بريطانيين تِقْنيَّةً جديدةً عبارة عن أشعة تُسمَّى “بروستاغرام”، بديلةٍ عن المنظار الذي يُعتبرُ مؤلماً وغازياً.

ويستندُ الفحصُ غيرُ الغازي الذي مُدَّتُهُ 15 دقيقة إلى التصوير بالرَّنين المغناطيسي؛ لإنتاجِ صورٍ مفصَّلةٍ عن الجسم من الداخل.

وأوضحَ العلماءُ البريطانيون، أنَّ الفحصَ بالتِّقْنيَّةِ الجديدةِ الخالية من الألم ستُحفِّزُ الرجالَ على الخضوع للفحص بشكلٍ دوري، بعد أن كانوا يترددونَ للفحص بالمنظار.

ومن جانبه، قال مُؤلِّفُ الدراسةِ البروفيسور هاشم أحمد، رئيسُ قسم المسالك البولية في كلية إمبريال كوليدج لندن، أنَّ أشعةَ “بروستاغرام” لديها القدرةُ على تشكيلِ أساسٍ لبرنامج فحصٍ وطنيٍّ سريعٍ لسرطان البروستات، ومراقبةِ العديد من أنواع السرطان التي لا تحتاج إلى تدخّل فوري.

قد يعجبك ايضا