برشلونة يحل ضيفاً ثقيلاً على ريال مدريد في كلاسيكو الأرض

تتجه أنظار عشاق الساحرة المستديرة صوب العاصمة الإسبانية مدريد وبالتحديد لملعب الأسطورة ألفريدو دي ستيفانو الذي سيحتضن كلاسكيو الكرة الإسبانية كلاسيكو الأرض بين العملاقين ريال مدريد وبرشلونة لحساب منافسات الجولة الثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم، ويسعى الريال لتجديد فوزه على غريمه الأزلي وحصد أغلى ثلاث نقاط له في مسيرة الدوري هذا الموسم، والتي قد تكون السبيل للاحتفاظ بلقب الدوري للموسم الثاني على التوالي وللمرة الخامسة والثلاثين في تاريخه ليعزز رقمه القياسي كأكثر أندية الدوري احرازاً للقب، ويحتل النادي الملكي المركز الثالث على جدول الترتيب بثلاثة وستين نقطة خلف برشلونة الوصيف بنقطتين وجاره اتلتيكو المتصدر بثلاث نقاط، لذلك سيدخل المواجهة بقوة منتشياً بانتصاره المستحق في ذهاب ربع نهائي دوري الأبطال أوروبا على ليفربول الإنكليزي بثلاث اهداف لهدف، وسيرفع المدرب زين الدين زيدان ولاعبوه شعار الفوز ولاشيء غيره قبل حزم الحقائب وشد الرحال إلى الأراضي الإنكليزية لمواجهة ليفربول في إياب ربع نهائي الشامبيونزليغ.
من جانبه يبدو برشلونة في احسن أحواله الفنية والإدارية هذه الأيام، ويحتل حاليا المركز الثاني وفي جعبته خمسة وستين نقطة بفارق نقطة واحدة عن أتلتيكو المتصدر، ويدرك أهمية المواجهة في مسيرة اللاليغا هذا الموسم، فربما تكون حاسمة في تحديد هوية بطل المسابقة، لذلك سيدخل اللقاء واضعا نصب عينه الانتصار ورد الاعتبار أمام غريمه الريال، كون فوزه سيحقق له أهداف عديدة بآن واحد، فالفوز يعيد الاعتبار للفريق الكاتلوني، ويدفعهم لصدارة الترتيب ولو مؤقتاً لحين انتهاء مباريات الجولة، كما سيعزز حظوظ الفريق لانتزاع اللقب من غريمه الريال، كل ذلك وحسابات أخرى، ستدفع ميسي ورفاقه لبذل جهود مضاعفة للعودة من مدريد بثلاث نقاط وصدارة الترتيب.

قد يعجبك ايضا