برشلونة تقيم حفلا تجريبيا بحضور 5 آلاف لإنعاش صناعة الموسيقى من جديد

أقامت برشلونة حفلا موسيقيا تجريبيا تم فيه إخضاع الجمهور لاختبارات سريعة للكشف عن مرض كوفيد-19 بهدف إنعاش صناعة الحفلات الموسيقية من جديد والتي تضررت بشدة جراء الجائحة.
7065AO-SPAIN-CONCERT_O_

أجرى عشاق الموسيقى في برشلونة اختبارا سريعا للكشف عن مرض كوفيد-19 قبيل حضور حفل لموسيقى الروك، في تجربة إذا نجحت، يمكن أن توفر طريقة لإنعاش صناعة الحفلات الموسيقية الحية التي انهارت بسبب الجائحة في إسبانيا وغيرها من دول العالم.

حوالي خمسة آلاف حضروا حفلا لفرقة موسيقية إسبانية بيعت جميع تذاكره ولم يطلب من الجمهور الحفاظ على التباعد الاجتماعي لكن كان عليهم وضع الكمامات طوال مدة الحفل.

الحدث التجريبي، الذي وافقت السلطات الصحية عليه، بمثابة اختبار لما إذا كان يمكن البدء في إقامة أحداث مماثلة من جديد.

وتم توفير ثلاثة مواقع في المدينة لإجراء اختبار كورونا قبل الحفل وأجرته ثمانون ممرضة كن يرتدين معدات حماية شخصية كاملة.

وقال أحد الأطباء المشرفين على الاختبار إنه بحلول منتصف النهار ثبتت إصابة ثلاثة من بين 2400 شخص خضعوا للفحص وكان أحدهم على اتصال بحالة إيجابية. ولم يتمكنوا من حضور الحفل الموسيقي واستردوا أموالهم.

وتسلم الحاضرون نتائج الاختبار الخاصة بهم في غضون من 10 إلى 15 دقيقة عبر تطبيق على هواتفهم. وشمل سعر التذكرة رسوم الاختبار وثمن الكمامة.

قد يعجبك ايضا