بدء عمل المجموعة الأولى من المراقبين الدوليين في ليبيا

في إطارِ تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا، الموقّع في تشرين الأول/ أكتوبر من العام الماضي، أعلنتِ الأمم المتحدةُ، الأربعاء، بدءَ عملِ المجموعة الأولى من المراقبين الدوليين في ليبيا.

المبعوثُ الأممي في ليبيا يان كوبيش، أشارَ في رسالةٍ موجهةٍ للجنةِ العسكرية الليبية المشتركة 5+5، إلى أن نشرَ المجموعةِ الأولى من مراقبي الأمم المتحدة لوقف إطلاق النار، بدأ في العاشر من الشهر الجاري.

كوبيش أوضح للجنةِ أن المراقبين سيستقرون في العاصمةِ طرابلس خلالَ الفترةِ الأولى إلى حين الانتهاء من الترتيبات المتعلقة بنشرهم في سرت.

مهامُ عناصر مراقبة وقف إطلاق النار التابعةِ للبعثة، ستكون تقديمَ الدعمِ لآلية مراقبة الاتفاق التي يقودها الليبيون ويتحكمون بها، كما سيعملون بالتعاون الوثيق مع اللجنة العسكرية المشتركة (5+5) والأطراف الليبية المعنية بموجبِ قرارِ مجلس الأمن رقم2570 لعام ألفين وواحد وعشرين.

المبعوثُ الأممي شدد على دعمِ الأمم المتحدة للجهود الليبية الرامية إلى تنفيذِ خطةِ العمل، بالإضافةِ إلى توحيدِ المؤسسةِ العسكرية للنهوض بملفي نزعِ السلاح والتسريحِ وإعادة الإدماج، بالإضافة إلى إصلاح القطاع الأمني في البلاد.

وبحسب كوبيش فإن الأمينَ العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش رحّب بالتوقيعِ على الاتفاق، الذي توصلت إليه اللجنةُ العسكرية الليبية المشتركة في جنيف، في الثامن من تشرين الأول/ أكتوبر الحالي، المتعلق بإعدادِ خطة عملٍ شاملةٍ بشأن انسحاب المرتزقة والقوات الأجنبية من الأراضي الليبية.

قد يعجبك ايضا