بايدن يحذر بوتين من أن روسيا ستدفع ثمنا باهظا إذا غزت أوكرانيا

بالتزامن مع التعزيزات العسكرية الروسية الضخمة وحشدها عشرات آلاف الجنود على حدود أوكرانيا، حذّر الرئيس الأمريكي جو بايدن نظيرَهُ الروسي فلاديمير بوتين من أن روسيا ستدفع “ثمنًا باهظًا” وستواجه عواقبَ اقتصاديةً مدمِّرة إذا غزت أوكرانيا.

بايدن قال للصحفيين، إنّ احتمال إرسال قوّاتٍ بريةٍ أمريكيّة إلى أوكرانيا في حالة الغزو الروسي ليس مطروحًا على الإطلاق، على الرغم من أنه سيكون لزامًا على الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي إرسالُ المزيد من القوات إلى دول الجناح الشرقي بالحلف لتعزيز دفاعاتها.

الرئيس الأمريكي، الذي تحدَّث مع نظيره الروسي عبر الهاتف لمدّة ساعتَين الأسبوع الماضي، قال إنّه أخبر بوتين بوضوح أنّ مكانة روسيا في العالم ستتغيَّر بشكلٍ ملحوظٍ في حالة غزو أوكرانيا.

وصول أسلحة أمريكية بينها “صائد الدبابات” تشعل الأزمة بين كييف وموسكو

إلى ذلك، وصلت أولى الإمدادات العسكرية الأمريكية إلى أوكرانيا، منذ اشتعال الأزمة الأخيرة بين كييف وموسكو، في خطوةٍ تُظهِرُ التزامَ بايدن بما قطعه من وعود للأوكرانيين.

شبكة “سي إن إن” الأمريكية ذكرت أنّ جزءًا من حزمةٍ أمنيّةٍ يبلغ ثمنُها ستين مليوناً وصلت إلى أوكرانيا، قبل يومَين تتضمَّن ذخيرةً وأسلحةً خفيفة مثل كميات من صاروخ “جافلين”، الذي يعرف بـ”صائد الدبابات”، كما تتضمَّن الإمداداتُ معدّاتٍ غيرَ قتالية.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن، قد أعطى الضوءَ الأخضرَ لحزمة المساعدات هذه في الأوّل من أيلول سبتمبر الماضي عندما استقبل نظيرَه الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort