بايدن: واشنطن “سترد بحزم” إذا هاجمت روسيا أوكرانيا

خلال اتصالٍ هاتفيٍّ للرئيس الأمريكي جو بايدن مع نظيره الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، أكّد بايدن أنّ الولايات المتحدة وحلفاءَها “سيردّون بشكلٍ حازم” إذا شنّت روسيا هجوماً جديداً على أوكرانيا.

المتحدثة باسم الرئاسة الأمريكية جين ساكي، قالت في بيانٍ، إنّ بايدن عبَّر عن دعمه للإجراءات الدبلوماسية لتخفيف حدّة التوتّر مع التأكيد على “التزام الولايات المتحدة بسيادة أوكرانيا ووحدة أراضيها”.

الرئيس الأمريكي أكّد أيضاً لزيلينسكي أنّ الولايات المتحدة تدعم حلَّ الأزمة الأوكرانية عن طريق الجهود الدبلوماسية، بما في ذلك المحادثات الروسية-الأمريكية رفيعة المستوى المقرّر عقدها في جنيف يومَي التاسع والعاشر من كانون الثاني يناير الجاري.

من جانبه قال الرئيس الأوكراني في تغريدةٍ على تويتر، إنه بحث مع بايدن الإجراءات المشتركة للحفاظ على السلام في أوروبا ومنع المزيد من التصعيد.

ويأتي الاتصال بعد أيّامٍ من إجراء بايدن ثاني جلسةِ محادثاتٍ خلال شهرٍ مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وسط توتّراتٍ على الحدود الروسية الأوكرانية حيث حشدت روسيا نحو مئة ألف جندي.

وتقول روسيا إنّ ضمان أمنها يتم بمنع أيِّ توسّعٍ لحلف شمال الأطلسي الذي تعتبره تهديداً وجودياً لها، وبوضع حدٍّ للأنشطة العسكرية الغربية التي تؤكِّد أنّها تجري على مقربةٍ من حدودها.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort