باشاغا: لا يمكن حماية المدنيين العزَّل دون إخلاء طرابلس من الأسلحة

في ظل استمرار الجدل بشأن الاشتباكات المسلّحة التي وقعت في العاصمة الليبية طرابلس قبل يومَين، قال رئيس الحكومة الجديدة فتحي باشاغا، إنّه لا مجال لاستمرار الفوضى في البلاد.

باشاغا أضاف في تغريداتٍ على تويتر، أنّ حماية المدنيين العزَّل لا يمكن أن تتحقق إلا من خلال سحب كافة الأسلحة الثقيلة والمتوسطة من طرابلس، مشدّداً على ضرورة وضع ترتيباتٍ أمنيّة بإشراف البعثة الأممية لإخلاء طرابلس منها.

واعتبر باشاغا أنه لا يمكن للأمن أن يستتب دون وجود دولةٍ تحظى سلطاتُها بالشرعية الدستورية والقانونية، ودعا للمضي قُدماً نحو الانتخابات البرلمانية والرئاسية، لكنه قال إنه لا يمكن وضع الثقة بـ”العصبة الخارجة عن القانون المنتحلة للصفة” لكي تجري انتخاباتٍ وهي فاقدة للسيطرة على أمن وسلامة المواطنين، في إشارةٍ إلى الحكومة الليبية المؤقتة برئاسة عبد الحميد الدبيبة.

إلى ذلك، أكّد كلٌّ من رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي، والسفير الأمريكي في ليبيا، ريتشارد نورلاند، على أهمية التزام جميع الأطراف بالتهدئة وتغليب مصلحة الوطن.

وعَقِب استعراض الجانبين الأوضاع الأمنية في البلاد وخاصّةً في العاصمة طرابلس، شدَّدا على أهمية نجاح أعضاء اللجنة المشتركة لمجلسي النواب والدولة الليبيَّينِ للوصول إلى صيغةٍ توافقية تحقق تطلعات الشعب الليبي في إجراء الانتخابات بأقرب وقتٍ ممكن.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort