باريس والقاهرة تنفذان تدريباً بحرياً مشتركاً

نفذت القواتُ البحريةُ المصريةُ والفرنسيةُ تدريباً بحرياً عابراً، باشتراكِ الفرقاطة المصريةِ “سجم الفاتح” مع المجموعةِ القتاليةِ المصاحبةِ لحاملةِ الطائراتِ الفرنسيةِ “شارل ديغول”، في نطاقِ مسرحِ العملياتِ للأسطولِ الجنوبي.

وقالَ مصدرٌ عسكريٌّ مصريٌّ، إن التدريبَ نفِذَ في إطارِ خطةِ القيادةِ العامةِ للقواتِ المسلحةِ؛ للارتقاءِ بمستوى التدريبِ وتبادلِ الخبراتِ مع القواتِ المسلحةِ للدولِ الشقيقةِ والصديقة.

وقام الجانبانِ بتمارينِ تبادلِ هبوطِ الهليكوبتر على أسطحِ الوحداتِ المصريةِ والفرنسيةِ المُصاحبةِ، وأيضًا التدريب على تنفيذِ إجراءاتِ الأمنِ البحري بمناطقِ العمل.

وتُعدُّ حاملةُ الطائراتِ الفرنسيةِ “شارل ديغول”، حاملةَ الطائراتِ الأوروبيةِ الوحيدة التي تعملُ بالطاقةِ النووية.

قد يعجبك ايضا