باحثون يكشفون العامل المسبب للوفاة المبكرة عند النساء

بعد دراسة بيانات طبية لمئة ألف امرأة أميركية خلال أعوام 1993-2017، اكتشف باحثون أميركيون أن النساء اللواتي تعرضن لعملية الإجهاض التلقائي، أكثر عرضة للوفاة المبكرة بنسبة تصل إلى 19 في المئة.

وبعد متابعةٍ استمرت لمدة 24 عاماً، ودراسة العوامل المؤثرة مثل العمر والعرق والحالات الصحية، إضافةً إلى العوامل الغذائية ونمط الحياة بعد الحمل، كان هناك ارتباط وثيق بين الإجهاض التلقائي والموت المبكر عند النساء الأصغر سناً، لا سيما اللواتي أبلغن عن أول حالة إجهاض قبل سن 24 عاماً.

ووجد الباحثون أنه تم تسجيل 2936 حالة وفاة مبكرة، بما في ذلك 1346 حالة وفاة بسبب مرض السرطان، و269 حالة وفاة نتيجة الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

 

وبحسب الدراسة، كان ارتباط الإجهاض بالوفاة المبكرة أقوى من حيث الوفيات الناجمة عن أمراض القلب والأوعية الدموية.

وأشار الخبراء إلى ضرورة إجراء دراسات إضافية، من أجل تحديد كيفية تأثير الإجهاض التلقائي في صحة المرأة على المدى البعيد.

قد يعجبك ايضا