باثيلي يطالب مجلس الأمن الضغط على الأطراف الليبية لإجراء الانتخابات

خلال إحاطة لمبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا عبد الله باثيلي، أمام مجلس الأمن الدولي في نيويورك، طالب بالضغط على الأطراف الليبية المعنية من أجل إجراء انتخابات ناجحة.

باثيلي قال في إحاطته، إن لجنة “6+6” المكلفة من قبل مجلسي النواب والدولة الأعلى خلال اجتماعهم في مدينة بوزنيقة المغربية، توصلوا إلى مشروعين للانتخابات النيابية والرئاسية.

وفي الوقت الذي أثنى فيه باثيلي على عمل اللجنة أكد أن هذه الخطوة غير كافية، لتسوية كافة المشاكل العالقة في طريق الانتخابات، مشيراً إلى مواضيع عدة لا تزال متنازع عليها.

المبعوث الأممي تحدث عن مواطن القصور في قوانين الانتخابات المقترحة من قبل لجنة «6+6»، مبيناً أن القضايا الأكثر إثارة للجدل السياسي تتضمن معايير الأهلية للمرشحين للانتخابات الرئاسية، والنص على إلزامية إجراء جولة ثانية من الانتخابات الرئاسية حتى لو حصل المرشح على أكثر من 50 في المئة من الأصوات في الجولة الأولى.

وأكد باثيلي أن المسائل الخلافية هذه تتطلب اتفاقاً سياسياً بين أصحاب المصلحة الرئيسيين، منبهاً إلى أن غياب مثل هذا الاتفاق سيبقي هذه القوانين غير قابلة للتنفيذ، بل أن ذلك يمكن أن يؤدي إلى أزمة جديدة.

وفي أواخر عام ألفين وواحد وعشرين، ألغيت الانتخابات بسبب خلافات حول القواعد الدستورية للانتخابات، حيث تعطلت جهود التوصل إلى حل سياسي دائم يستند إلى انتخابات وطنية في ليبيا.

قد يعجبك ايضا