بابيان: أردوغان يخالف التعاليم الأساسية للدين الإسلامي

يتلاعب بالعقيدة الإسلامية لتحقيق أهدافه التوسعية، بينما يخالف التعاليم الأساسية للدين الإسلامي عبر إرسال الإرهابيين إلى المناطق الأخرى، بهذه العبارات وصف دافيت بابيان مستشار رئيس إقليم آرتساخ، محاولات رئيس النظام التركي رجب أردوغان، تقديم نفسه على أنه مدافع عن الإسلام والمسلمين.

بابيان اعتبر خلال تصريحات إعلامية، أن النظام التركي يسعى لإضفاء الطابع الديني على الصراع في إقليم آرتساخ، من خلال إرسال السلاح والمرتزقة لدعم أذربيجان، مشيراً إلى أن أنقرة تحاول إشراك المزيد من الأطراف بالصراع الدائر هناك، بما في ذلك التنظيمات الإرهابية.

المسؤول بإقليم آرتساخ، قال إن أردوغان استفاد من الرسوم المسيئة التي نشرتها مجلة شارل إيبو سيئة السمعة، التي تنشر رسوماً تسيئ لمشاعر المسلمين والمسيحيين على السواء، من أجل التهجم على فرنسا، لأنها تعارض إرسال المرتزقة والإرهابيين إلى إقليم آرتساخ.

ونوه بابيان، إلى أن المرتزق السوري الذي تم إلقاء القبض عليه في معارك آرتساخ مؤخراً، أكد أن النظام التركي أرسلهم إلى هناك لقتال من أسماهم بالكفار، ما يعكس الحقيقة الإرهابية لهذا النظام.

بابيان، لفت إلى أن إجراءات النظام التركي الأخيرة كقصف كاتدرائية المسيح في مدينة شوشي وتحويل متحف آيا صوفيا في إسطنبول إلى مسجد، يوضح مخالفة هذا النظام لتعاليم الدين الإسلامي الذي يحرم تدمير الأماكن المقدسة.

قد يعجبك ايضا