انطلاق مبادرة إنسانية في الخرطوم لدعم الفقراء

في مبادرةٍ إنسانيَّةٍ فريدةٍ من نوعها، تهدُفُ إلى الاستفادة من ريعها لدعم الفقراء، انطلقتْ مجموعةٌ من الأطباء والمهندسين والإعلاميين والخريجين وطلاب الجامعات، بالتحرّكِ إلى ضفاف النيل الأزرق شمال العاصمة السودانية، الخرطوم، لغسل المركبات وتلميعها.

ويقتطعُ الأطباءُ والمهندسون من فريقِ المبادرة جزءاً من يومهم للذهاب إلى شارع النيل لغسيل السيارات، حيث يحملون الفوط والأواني البلاستيكية، وينهمكون في تلميع السيارات التي تقصد الشارع للتنزّه والجلوس في المقاهي.

ويتوقَّفُ أصحابُ السيارات في شارع النيل عندما يشاهدون تلويح هؤلاء الشبان لغرض غسل تلميع مركباتهم وتخليصها من الأتربة، وكثيراً ما يفضل طالبي هذه الخدمة زيادةَ أجرةِ العمل حالَ معرفتهم أهدافَ المبادرة.

وبحسب المتطوعين، ستذهب عائداتُ المبادرةِ لبرامج دعم الفقراء، وإعانةِ المواطنين في شهر رمضان، وتشييدِ المدارس التي تضرَّرتْ في موسم الفيضان.

قد يعجبك ايضا