انسحاب موظفين أمريكيين بمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا من شرق أوكرانيا

بعد دعواتٍ أطلقتها الولايات المتحدة وحلفاؤها لرعاياهم لمغادرة أوكرانيا على الفور والتحذير من هجومٍ روسيٍّ وشيك، بدأ موظفون أمريكيون بمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا الانسحاب من مدينة “دونيتسك” التي تسيطر عليها قواتٌ مواليةٌ لروسيا شرق أوكرانيا.

من جانبه، قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، إنّ احتمال قيام روسيا بعملٍ عسكريٍّ في أوكرانيا بات وشيكاً وكبيراً، بما يكفي لتبرير مغادرة الكثير من الموظفين في السفارة الأمريكية بالعاصمة الأوكرانية كييف.

وأضاف بلينكن، في تصريحاتٍ بعد اجتماعِهِ مع نظيريه الياباني والكوري الجنوبي، أن المسار الدبلوماسي مع روسيا بشأن أوكرانيا لا يزال قائماً وأنّ السبيل للمُضي فيه هو أن تعمل موسكو على تهدئة الأوضاع.

وصدرت أوامر لمعظم موظفي السفارة الأمريكية بمغادرة أوكرانيا على الفور بسبب الخطر من حدوث هجومٍ روسي، وتقول وزارة الخارجية الأمريكية، يبدو إنّ الوضع يتَّجه على نحوٍ متزايدٍ إلى “نوعٍ من الصراع النشط”.

واشنطن تنفي تنفيذ عمليات في المياه الإقليمية الروسية

إلى ذلك، نفتِ الولايات المتحدة تنفيذَ عملياتٍ عسكريةٍ في المياه الإقليمية الروسية، وذلك بعد أن قالت روسيا، إنّ سفينةً تابعةً لقواتها البحرية اعترضت غواصةً أمريكيّة في المياه الروسية بالقرب من جزر الكوريل في المحيط الهادي.

المتحدث العسكري الأمريكي كايل رينز، قال في بيان، إنه لا صحةَ للمزاعم الروسية بشأن عملياتٍ للقوات الأمريكية في مياه موسكو الإقليمية، لكنه أشار إلى أن قواتهم تتحرَّك في الجو والبحر وتنفِّذ عملياتٍ في المياه الدولية.

وكان وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، قد تحدَّث هاتفياً مع نظيره الأمريكي لويد أوستن، في الوقت الذي حذَّرت فيه الولايات المتحدة ودولٌ غربية أخرى من أنّ الحرب في أوكرانيا قد تشتعل في أيِّ لحظة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort