انخفاض الليرة التركية إلى أدنى مستوياتها على الإطلاق مقابل الدولار

عاودت الليرةُ التركيةُ الانخفاضَ إلى أدنى مستوى لها على الإطلاقِ مقابلَ الدولار، الخميس، حيث أدى الركودُ العالميُّ الناجمُ عن فايروس كورونا إلى إبرازِ نقاطِ الضعفِ في الاقتصادِ التركي.

وهبطت الليرةُ التركيةُ إلى سبعٍ فاصلَ سبعٍ وعشرينَ مقابلَ الدولار، قبلَ أنْ تستقرَ عندَ سبعٍ فاصلَ أربعٍ وعشرين، مقارنةً بأدنى مستوى قياسيٍّ سابقٍ بلغ سبع ليراتٍ فاصل ستٍّ وعشرين في أيار.

ويعزى هذا الانخفاضُ جزئياً إلى ارتفاعِ التضخمِ والعجزِ الواسعِ في الحسابِ الجاري ودفعِ الحكومةِ للحصولِ على ائتمانٍ رخيصٍ لتشغيلِ الاقتصاد، الذي كانَ هشاً بالفعلِ قبلَ فايروس كورونا المستجد.

وعانت البلادُ تراجعاً في قيمةِ العملةِ في آب ألفين وثمانية عشر، عندما تراجعَ سعرُ صرفِ الليرةِ إلى سبع ليراتٍ فاصل أربعٍ وعشرين مقابلَ الدولار، خلالَ التوتراتِ السياسيةِ مع الولاياتِ المتحدة.

قد يعجبك ايضا