انتحاري ومسلحون من طالبان يهاجمون مركزاً للشرطة شمال أفغانستان

قال مسؤولون أفغان وحركة طالبان، الأحد، إن انتحارياً فجر سيارة ملغومة كان يقودها عند مقر للشرطة في مدينة بل خمري شمال أفغانستان وأعقبت ذلك اشتباكات بين مسلحين وقوات الأمن الأفغانية .
وفيما لم يعرف عدد القتلى، لكن مدير قطاع الصحة الإقليمي في، بل خمري، قال إن 40 شخصا على الأقل أُصيبوا، وطلبت السلطات نشر قوات من أقاليم مجاورة على الفور.
وأعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجوم، وقال ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم الحركة إن عناصر الأخيرة اشتبكوا مع القوات الأفغانية.
من جانبه، قال نصرت رحيمي، المتحدث باسم وزارة الداخلية في كابول، إن العديد من عناصر طالبان تسللوا إلى مقر الشرطة.
وفي وقت سابق هذا الأسبوع، رفضت طالبان مناشدات أطلقها الرئيس الأفغاني أشرف غني والمبعوث الأمريكي الخاص للسلام في أفغانستان زلماي خليل زاد، لإعلان وقف إطلاق النار.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort