اليونيسف: مقتل 8 أطفال وإصابة 33 آخرين باليمن منذ بداية آذار الجاري

منذ بدء الصراع اليمني القاعدة الثابتة فيه هو تصاعد عدد القتلى والجرحى وتوسع رقعة الدمار والجوع ليطال جميع المناطق اليمنية.

منظمة الطفولة التابعة للأمم المتحدة “اليونيسف” أعلنت في أحدث إحصائية لها مقتل ثمانية أطفال وإصابة ثلاثة وثلاثين آخرين في سلسلة هجمات باليمن منذ بداية آذار الجاري.

ممثل المنظمة في اليمن، فيليب داوميل قال في بيان إن الضحايا سقطوا في عدة مناطق بينها محافظتا تعز والحديدة، حيث تصاعدت حدة القتال بين قوات الحكومة اليمنية والحوثيين، مشيرا إلى أن عدد القتلى يمكن أن يكون أعلى من ذلك.

المسؤول الأممي ذكر أن بعض الهجمات استهدفت مدرسة ومستشفى في تعز، في حين لم يشر إلى الجهة المسؤولة عن الهجمات, وأوضح أن أطفالا أصيبوا أيضا في هجمات بمحافظات أخرى منها محافظة مأرب بوسط البلاد والتي يحاول الحوثيون السيطرة عليها.

ومنذ أسابيع، تصاعدت شدة المعارك بين القوات الحكومية والحوثيين في محافظات عدة، وسط دعوات أممية ودولية متكررة بضرورة وقف التصعيد العسكري والدخول في مشاورات سياسية لحل الصراع.

ويتوقع أن يؤدي هجوم الحوثيين على مأرب إلى نزوح 385 ألف شخص على الأقل، حيث جرى إخلاء أربعة مخيمات للنازحين في المحافظة منذ بدء الهجوم في وقت سابق في شباط/ فبراير، وفقا لوكالة الهجرة التابعة للأمم المتحدة.

قد يعجبك ايضا