اليونان تطالب ألمانيا بوقف تصدير الأسلحة إلى النظام التركي

في ظل انتهاكات النظام التركي المتكررة لسيادة اليونان على مياهها الإقليمية، وزعزعته للاستقرار في المنطقة، دعا وزير الخارجية اليوناني نيكوس ديندياس ألمانيا إلى توسيع حظرها لصادرات السلاح إلى تركيا ليشمل السفن الحربية والغواصات.

ديندياس وفي مقال لصحيفة دي فيلت الألمانية، حثّ ألمانيا على وقف بيع الغواصات للنظام التركي، لما تشكله هذه من إخلال بتوازن القوة، وتمكين أنقرة من زعزعة استقرار شرق المتوسط.

بدورها ردت وزارة الاقتصاد الألمانية في تقرير على طلب للنائبة في البرلمان الألماني، سيفيم داجدلين، بشأن تقديم إيضاحات عن حجم صادرات الأسلحة الألمانية إلى تركيا.

وأوضح التقرير أن قيمة صادرات الأسلحة البحرية للنظام التركي وصلت إلى أكثر من خمسمئة مليون يورو، منذ 2002، شملت مواد يمكن استخدامها في بناء سفن حربية وتسليحها وتجهيزها تقنياً، إضافة إلى بضائع تسليح بقيمة مئة وثمانية وعشرين مليون يورو لتصنيع الغواصات.

وطالبت داجدلين الحكومة الألمانية بوقف كامل صادراتها من الأسلحة إلى النظام التركي، مشيرة أن هذه الصادرات ستستخدم ضد المدنيين في سوريا.

وكانت الحكومة الألمانية قد قررت عقب احتلال تركيا لمناطق في شمال شرق سوريا، بعدم توريد أسلحة أو عتاد عسكري إلى النظام التركي يمكن استخدامه هناك، وترى ألمانيا أن احتلال أنقرة لتلك المناطق مخالف للقانون الدولي، إلا أن صادراتها من الأسلحة للاحتلال التركي لم تتوقف بشكل واضح.

قد يعجبك ايضا