اليونان ترد على تصريحات أردوغان: معلومات خاطئة وكاذبة تماما

 

لم يكتفِ رئيسُ النّظام التركيّ رجب طيّب أردوغان، بفتحِهِ الأبوابَ أمامَ اللاجئين وابتزاز أوروبّا بهم، بل أصبح يُلفّق الأكاذيبَ حولهم كما تقول اليونان، التي اتّهمها أردوغان بإطلاق النّار على اللاجئين العالقين عند حدودها.

المتحدّث باسم الحكومة اليونانية ستيلويوس بيتساس كذَّب ادِّعاءات أردوغان تلك، وقال إنّها معلوماتٌ خاطئةٌ ومتعمّدةٌ وكاذبة تماماً.

وزعم أردوغان أنّ الجنود اليونانيين قد قَتلوا اثنين من اللاجئين، وأصابوا ثالثاً بجروحٍ خطيرة، سعياً منه لإحداث بلبلةٍ إعلاميّة تُزيح عن كاهلِهِ مسؤوليّةَ الأزمةِ التي أحدثها مع اليونان والاتّحاد الأوروبّي، والضغط على أوروبّا لتحقيق غاياته.

فرونتكس تدرس “دعماً سريعاً” لليونان لمواجهة تدفق المهاجرين

من جانبها، أعلنت الوكالة الأوروبّية لحماية ومراقبة الحدود الخارجية فرونتكس، أنّها تبحث أفضلَ الطرقِ لدعم اليونان في مواجهةِ أزمةِ تدفّقِ اللاجئين على حدودها بعد فتح تركيا البابَ أمامَهم للمغادرةِ باتّجاه الاتّحاد الأوروبّي.

وقالت المتحدّثة باسم “فرونتكس” باولينا باكولا، إنّهم تلقوا طلباً من الحكومة اليونانية لبدء تدخُّلٍ سريع على حدودها الخارجيّة لمواجهة أزمة اللاجئين، مضيفةً أنّ هناك دراسةً لتكثيف انتشار عناصر الوكالة في منطقة الحدود اليونانية.

وأشارت باكولا أنّ وكالة “فرونتكس” تقوم بعملياتٍ منذُ فترةٍ في اليونان وبلغاريا، وينتشر عناصرها في إفروس بمنطقة الحدود اليونانية التركية، ويبلغ عددُهم حوالي الأربعمئة مضيفةً أن ستمئةِ ضابطٍ آخر سينضمون إليهم.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort