اليمن.. مقتل ما لا يقل عن 21جندياً بهجوم لتنظيم القاعدة الإرهابي

في خضم الحرب التي تدور في اليمن بين قوات الحكومة والحوثيين منذ عام ألفين وخمسة عشر، هناك بؤرةٌ لتنظيم القاعدة الإرهابي، تشن هجماتٍ بين الحين والآخر مستغلةً حالة الفوضى الأمنية في بلاد، حالُها كحال جميع البلدان التي تعاني من اضطراباتٍ واقتتالٍ داخلي.

وبحسب مصادر أمنية في اليمن فقد قتل ما لا يقل عن واحدٍ وعشرين جندياً من قواتٍ مواليةٍ للحكومة، وأكثر من ستة إرهابيين من عناصر تنظيم القاعدة خلال هجومٍ للأخير، استهدف موقعاً أمنياً يتبع المجلس الانتقالي الجنوبي.

نحو ثلاث ساعاتٍ استمرت الاشتباكات، التي اندلعت إثر مهاجمة عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي لموقعٍ تابعٍ لما يُعرف بقوات “الحزام الأمني” التي ترتكز في محافظة أبين الجنوبية وفقاً لما أفاد به مسؤولون أمنيون حكوميون.

قوات “الحزام الامني”، التي تشرف الإمارات على تدريبها باعتبارها عضواً في التحالف العربي ضد الحوثيين، قالت في بيانٍ إنّها أسرت عدداً من الإرهابيين مشيرةً إلى أن هجوم تنظيم القاعدة وقع في إطار حملةٍ عسكريةٍ ضخمة، أطلقتها القوات الجنوبية قبل أيامٍ لمكافحة الإرهاب الذي انتشر في مناطق أبين ومديرياتها.

وهناك خلافاتٌ كبيرةٌ في المعسكر الحكومي نفسه، إذ إن القوات الموالية للحكومة في الجنوب تضم فصائلَ مؤيدةً للاستقلال عن الشمال، إحياءً لذكرى دولة الجنوب المستقلة قبل اتحادها مع الشمال عام ألفٍ وتسعمئةٍ وتسعين.

وتستغل التنظيمات الإرهابية كالقاعدة وداعش الظروفَ الأمنية، لتّتخذ لنفسها موطئ قدمٍ في بعض الدول المضطربة أمنياً كاليمن، كي تعيد تنظيم صفوفها، وتوسّع مناطق انتشارها.

قد يعجبك ايضا